عواقب COVID-19 على الاقتصاد المصرى

وفي اطار التعاون بين hpa وCILT-Chartered Institute of Logistics & Transport  وكون hpa  الشريك التعليمي الوحيد ل CILT international  في مصر نقدم لكم تقارير رسمية اعتمدتها CILT بناء علي توصيات خبرائها عن ما إتخذته الإدارة المصرية من إجراءات لتحليل الموقف الاقتصادي المصري و طرق لحماية اجتياز الاقتصاد المصري لهذه الأزمة .. 

لا شك ان جائحة COVID-19  لها عواقب سلبية على الاقتصاد المصري على المدى القصير و حالة الطوارئ التي فرضتها الادارة المصرية الناجمة بسبب المرض أدت إلي شل جميع قطاعات الاقتصاد المصري وفتح الباب أمام خسائر غير مسبوقة.

تعاملت الادارة المصرية بشكل استباقي و خطة تدريجية في التعامل مع أزمة Covid-19 بإجراءات احترازية للحد من تفشي المرض حيث تم الأتي :

  • إغلاق المدارس والجامعات والمراكز التعليمية في 15 مارس حتى إشعار آخر.
  • قامت الإدارة المصرية بمنح الموظفات الحكوميات اللواتي لديهن أطفال إجازة مدفوعة الأجر كنوع من تقليل التواجد داخال مؤسسات الدولة المختلفة .
  • طلبت الإدارة المصرية من القطاع الخاص وهو أكبر القاطاعات التي لديها عدد كبير من العمالة أن يتخذ إجراءات عمل معدلة لتجنب الازدحام وتقليل أعداد العاملين واللجوء إلي العمل من المنزل مع تخفيض ساعات العمل.عواقب COVID-19 على الاقتصاد المصرى

قامت الإدارة المصرية بتعليق الرجلات الدولية  لمدة أسبوعين  يوم الخميس 19 مارس حتي منتصف أبريل مع الأخذ في الإعتبار  :

  • أبقت مصر مجالها الجوي مفتوحًا للسماح للسائحين والعمالة الأجنبية بالعودة إلى بلدانهم.
  • لم يتم تضمين الرحلات الداخلية وشحن البضائع في القرار حيث تستمر المطارات المصرية في تلقي الرحلات المستأجرة والرحلات المجدولة (بدون ركاب) للسماح للمجموعات السياحية في مصر بإكمال برامجها والعودة إلى بلادهم في مواعيد السفر المحددة.

25 مارس 2020 إتخذت  الإدارة المصرية قراراَ بحظر التجوال بداية من الساعة السابعة مساءاَ حتي السادسة من صباح اليوم التالي مع تعليق جميع وسائل النقل العام والخاص الجماعي خلال ساعات حظر التجول وغلق جميع المحلات التجارية ومراكز التسوق خلال أيام الجمعة والسبت وأثناء ساعات حظر التجول في أيام الأسبوع مع

الأخذ في الإعتبارالأتي :

  • يتم إعفاء محلات السوبر ماركت والصيدليات والمخابز فقط من الإغلاق.
  • كما يتم إغلاق النوادي الرياضية والصالات الرياضية والمطاعم والكافتيريات والمقاهي غلقاَ تاماَ.

وشملت التدابيرالأخرى المتخذة لاحتواء الوباء على سبيل المثال لا الحصر ما يلي:                                                    

  • تعليق جميع الأحداث الرياضية بمافيها فعاليات كرة القدم .
  • إنتشار وحدات سلاح الحرب الكيميائية من الجيش المصر لتطهير وتعقيم جميع مرافق الدولة .
  • جظر التجمعات والمناسبات الإجتماعية بكافة أشكالها.
  • إغلاق المؤسسات الدينية مثل المساجد والكنائس وحظر الصلاة بها والإلتزام بالصلاة في المنزل .

لا شك أن هذه الإجراءات كان لديها تأثير علي قطاع النقل واللوجستيات بشكل عام

لمعرفة التأثير المباشر الرقمي على اقتصاديات اللوجيستيات والنقل ووضع التجارة المحلية والخارجية سيتم نشر تقارير CILT  في هذا الشأن في إطار المشاركة المجتمعية التي تقوم بها  hpa  مع عملائها والتوعية بكافة المستجدات التي تحدث في السوق المصري بشكل عام .