الموظف السام

Home/Posts/Blogs/Management/الموظف السام

الموظف السام

كمدير أو صاحب عمل  ستجد شخص واحد في فريقك مثل التفاحة السيئة ليس لديه شيء إيجابي ليقوله، و ينشر الطاقة السلبية بين إدارته، بل في بعض الأحيان يتذمر على الإدارة ويحرض زملائة على ترك العمل.

يطلق على هذا النوع من الموظفين الموظف السام  فهو كالسم ينشر السلبية والأذى بين زملائه وبالتالي يشعرون بعدم الرغبة في العمل و تقل إنتاجية الفريق.

وفي دراسة أجريتها كلية هارفارد للأعمال عام 2015، قدرت الخسائر التي يخلفها هذا الموظف أكثر من 12000$ سنويا وهو ضعف مايقدمه الموظف الجيد للشركة.

ولكن إذا لم تستطع طرده، كيف تتعامل معه؟

وكيف تخفف من الضرر الذي يلحقه؟

  •  تعرف على الأسباب الخفية وراء هذا السلوك

الخطوة الأولى هي إلقاء نظرة ثاقبة على السلوك ومسبباته:

هل الشخص غير سعيد في العمل؟-

هل لديه مشاكل في حياته الشخصية؟

محبط من زملاء العمل؟

يمكنك التحدث  معه لمعرفة الرد على هذة الأسئلة

إذا وجدت أن هناك سببًا يجعله يتصرف هكذا، فاعرض المساعدة. على سبيل المثال، إذا كان الشخص يمر بمشاكل في حياته الشخصية أو يعاني من مشكلة تتعلق بالصحة العقلية، فيمكنك تقديم “موارد استشارية أو إجازة يمكن أن تخفف” المشكلة الأساسية ” أما مشاكل العمل يمكنك تدريب الشخص على مهارات جديدة تساعده على حل هذة المشكلة.

  •  قدم له ملاحظات مباشرة

في كثير من الحالات، يكون الموظف السام غافل عن تأثيره على الآخرين لهذا السبب من الأهمية تقديم تعليقات مباشرة وصادقة – حتى يفهم المشكلة ولديه فرصة للتغيير. تنطبق قواعد التغذية الراجعة القياسية: شرح موضوعي للسلوك وتأثيراته، باستخدام أمثلة محددة وملموسة. “ليس من المفيد أن تقول” أنت تزعجنا جميعًا ”  بل ناقش أيضًا نوع السلوك الذي ترغب في رؤيته بدلاً من ذلك وقم بتطوير خطة تحسين مع الموظف.

  •  اشرح العواقب التي ستحدث له

من المهم أن نظهر للـ الموظف السام ما سيخسره إذا لم يتحسن “. إذا كان الشخص مترددًا في الإصلاح، فاعرف أكثر ما يهمه – امتياز العمل من المنزل، مكافأته . بالنسبة لمعظم الناس، فإن احتمالية تفويت الترقية الموعودة أو المعاناة من عواقب أخرى “مرتبطة بالحوافز” ستكون دافعًا قويًا للتصرف بطريقة أفضل.

أنتظروا الجزء الثاني من المقال ..

Related Blogs

2020-07-01T18:57:33+00:00July 1st, 2020|Categories: Blogs, Management|Tags: |